مرحبا بكم جميعا في منتدى أقبلي للتربية والتعليم الابتدائي الذي يفتح لكم ذراعيه لتقضوا معه وقتا ممتعا ومفيدا.

اللهم لك الحمد كله ولك الملك كله وبيدك الخير كله وإليك يرجع الأمر كله علا نيته وسره فأهلا أنت أن تحمد إنك علي كل شئ قدير ربي.. إلهي .. خالقي ... لا أحد غيرك يأخذ .. ولا أحد غيرك يمنح .. ولا غيرك يضاعف أضعافاً مضاعفة رب اجعلنا ممن يُحسن الظن بك خيرا.


التأتأة..

شاطر
avatar
ousfoura

عدد الرسائل : 648
العمر : 44
الموقع : alfaracha25@gmail.com
العمل/الترفيه : .nouvelle directrice .ecole
نقاط : 1351
تاريخ التسجيل : 08/09/2009

التأتأة..

مُساهمة من طرف ousfoura في الإثنين 15 فبراير 2010, 19:13

التأتأة.. أسبابها جينية
و يمكن علاجها

إكتشف باحثون أميركيون أن التأتأة أسبابها جينية وبأنه بالإمكان إيجاد أدوية لها.
وذكر موقع الإذاعة الوطنية العامة الأميركية اليوم الخميس أن الدارسة التي نشرت في دورية نيو إنغلاند جورنال أوف مديسين تشير إلى أن وجود ارتباط بين التأتأة والجينات.
وحددت الدراسة التي أعدها باحثون في "المعهد الوطني للصم واضطرابات الاتصال الأخرى "في أميركا ثلاث جينات مسؤولة عن التأتأة عند عينة من مرضى يعانون من هذه المشكلة في أميركا وبريطانيا وباكستان.
وقالت دنيس درايانا من المعهد الوطني للصم واضطرابات الاتصال الأخرى إن التأتأة ظلت سراً محيراً للكثير من العلماء والباحثين والمرضى وعائلاتهم لفترة طويلة لأن أحداً لم يفكر بأنها مشكلة وراثية.
وقال مدير المعهد الدكتور جايمس باتري "هذه أول دراسة تحدد بشكل دقيق الجينات المسؤولة عن التأتأة التي يعاني منها حوالي ثلاثة ملايين أميركي وهذا قد يساعد على إيجاد أدوية لها".
من جانبها قالت مديرة جمعية التأتأة في أميركا جين فرايزر "إن لأمر مثير معرفة أن ثلاثة جينات مسؤولة عن هذه المشكلة"، مضيفة "إن أكثر الأشياء التي كانت تقلق والدي هو فشله في وقف التأتأة، واكتشاف أن عوامل وراثية وراء ذلك وبأن ذلك سوف يزيل عنه عبئاً ثقيلاً".
وأسس والد فرايز، مالكولم فرايزر، وهو رجل أعمال ناجح الجمعية في العام 1947 لأنه كان يعاني من التأتأة ويريد التخلص من هذه المشكلة.

avatar
medsat

عدد الرسائل : 2513
العمر : 43
العمل/الترفيه : الانترنيت
المزاج : متغيير
نقاط : 3246
تاريخ التسجيل : 18/02/2008

رد: التأتأة..

مُساهمة من طرف medsat في السبت 03 أبريل 2010, 22:44

لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه ..




    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 19 أغسطس 2017, 14:00