مرحبا بكم جميعا في منتدى أقبلي للتربية والتعليم الابتدائي الذي يفتح لكم ذراعيه لتقضوا معه وقتا ممتعا ومفيدا.

اللهم لك الحمد كله ولك الملك كله وبيدك الخير كله وإليك يرجع الأمر كله علا نيته وسره فأهلا أنت أن تحمد إنك علي كل شئ قدير ربي.. إلهي .. خالقي ... لا أحد غيرك يأخذ .. ولا أحد غيرك يمنح .. ولا غيرك يضاعف أضعافاً مضاعفة رب اجعلنا ممن يُحسن الظن بك خيرا.


اثنان فما فوقهما جماعة

شاطر
avatar
مَحمد باي

عدد الرسائل : 2488
العمر : 43
الموقع : أقبلي أولف أدرار
العمل/الترفيه : معلم مدرسة ابتدائية
نقاط : 3306
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

بطاقة الشخصية
مشاركة الموضوع: name="fb_share" type="button_count" href="http://www.facebook.com/sharer.php">مشاركة src="http://static.ak.fbcdn.net/connect.php/js/FB.Share" type="text/javascript">

اثنان فما فوقهما جماعة

مُساهمة من طرف مَحمد باي في الأربعاء 03 فبراير 2010, 00:27

اثنان فما فوقهما جماعة‏.‏

أخرجه أحمد وابن ماجه والدارقطني والحاكم وغيرهم عن أبي أمامة وأبي موسى وغيرهما بهذا اللفظ، قال في التمييز ضعيف انتهى، ولعله أراد باعتبار ذاته، وإلا فقد روى الإمام أحمد أنه صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يصلي وحده، فقال‏:‏ ألا رجل يتصدق على هذا فيصلي معه، فقام رجل فصلى معه، فقال هذان جماعة، واستعمله البخاري ترجمة، وأورد في الباب ما يؤدي<صفحة 47> معناه، حيث روى بسنده إلى مالك بن الحُويرِث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا حضرت الصلاة فأذنا وأقيما، ثم ليَّؤمَّكُما أكبركما صريح في أن الاثنين جماعة فما فوقهما بالأولى، وعزاه النجم للإمام أحمد وابن عدي عن أبي أمامة، ولابن ماجه والدارقطني وأبي يعلى عن أبي موسى، ولابن ماجه عن أنس، والدارقطني عن ابن عمر، والبغوي في معجمه وابن سعد في طبقاته عن الحكم بن عمير‏.‏
avatar
مَحمد باي

عدد الرسائل : 2488
العمر : 43
الموقع : أقبلي أولف أدرار
العمل/الترفيه : معلم مدرسة ابتدائية
نقاط : 3306
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

بطاقة الشخصية
مشاركة الموضوع: name="fb_share" type="button_count" href="http://www.facebook.com/sharer.php">مشاركة src="http://static.ak.fbcdn.net/connect.php/js/FB.Share" type="text/javascript">

رد: اثنان فما فوقهما جماعة

مُساهمة من طرف مَحمد باي في السبت 06 فبراير 2010, 11:44

من أدعية شيخنا الراحل: الشيخ محمد باي بلعالم، رحمه الله تعالى، وجعل الجنة نُزُله ومأواه:

اللهمّ صلِّ وسلِّم على سيِّدنا محمّد، اللهمّ إنّا نسألك السِّترَ والسّعادة، والموتَ على الشّهادة، وفي الآخرة الحُسنى وزيادة. اللهمّ صلِّ وسلِّم على سيِّدنا محمّد.

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 21 أغسطس 2017, 15:08