مرحبا بكم جميعا في منتدى أقبلي للتربية والتعليم الابتدائي الذي يفتح لكم ذراعيه لتقضوا معه وقتا ممتعا ومفيدا.

اللهم لك الحمد كله ولك الملك كله وبيدك الخير كله وإليك يرجع الأمر كله علا نيته وسره فأهلا أنت أن تحمد إنك علي كل شئ قدير ربي.. إلهي .. خالقي ... لا أحد غيرك يأخذ .. ولا أحد غيرك يمنح .. ولا غيرك يضاعف أضعافاً مضاعفة رب اجعلنا ممن يُحسن الظن بك خيرا.


فضيحة تسريب أسئلة البكالوريا 1992

شاطر
avatar
مَحمد باي

عدد الرسائل : 2488
العمر : 43
الموقع : أقبلي أولف أدرار
العمل/الترفيه : معلم مدرسة ابتدائية
نقاط : 3306
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

بطاقة الشخصية
مشاركة الموضوع: name="fb_share" type="button_count" href="http://www.facebook.com/sharer.php">مشاركة src="http://static.ak.fbcdn.net/connect.php/js/FB.Share" type="text/javascript">

فضيحة تسريب أسئلة البكالوريا 1992

مُساهمة من طرف مَحمد باي في الأحد 27 يونيو 2010, 00:39




















أخبار الوطن


فضيحة تسريب أسئلة البكالوريا في عهده واستقالته من بعد





علي بن محمد يكشف عن سيناريو مؤامرة مضى عليها 18 سنة





كشف
الوزير الأسبق للتربية، علي
بن محمد
، عن تفاصيل المؤامرة التي حيكت ضده، قبل 18 سنة، عندما كان وزيرا في عهد الرئيس
الراحل محمد بوضياف.






وقال
بن محمد: إنه التقى الراحل مرتين، كانت الأولى في
12 مارس 1992 حين استدعاه لمناقشة مشروع إعادة هيكلة التعليم الثانوي، الذي
اقترحته وزارته، ووجد علي بن محمد في الرئيس الرجل سعة صدر وتقبل، حسبه، مبررات الوزارة في
المشروع.
وأضاف المتحدث، في مداخلة له، أمس، في الندوة التاريخية التي نظمت ببوسعادة
بمناسبة مرور 18 سنة على اغتيال الرئيس محمد بوضياف،
أنه في 14 أفريل 1992 طلب منه تأجيل العمل بالمشروع خلال تلك السنة، وهو ما لم
يهضمه الوزير، ورد على المبعوث بأنه من المستحيل
الرجوع للوراء بعد أن تم التحضير لكل شيء، وعليه فقد طلب الوزير
من الرئيس إما الاستقالة، أو الإقالة بدل تأجيل
المشروع، وتفاجأ الوزير، بعد أسبوع من الحادثة،
وفي خطاب رسمي أثناء تنصيب المجلس الاستشاري الوطني، يشن بوضياف
هجوما لاذعا على المنظومة التربوية ووصف المدرسة بـ''المنكوبة''، وهو ما لم يستسغه
وزير التربية، وقدم في نهاية أفريل 1992 استقالته،
ومبرره ''كنت أرفض أن أكون وزيرا لمدرسة منكوبة''.
وبعده استقبل الوزير من طرف الرئيس في 4 ماي 1992 ودام اللقاء أكثـر من ساعتين، وقال
الوزير: ''لقد أوصلوه ليقول إن المدرسة منكوبة''،
ليخاطب الرئيس: ''إنني محاصر''.






وأجابه
الراحل بوضياف: ''لقد فهمت، لا أحد يحاصرك''،
ليصبح الوضع أكثـر خطورة، لقد وصل الأمر لحد ''تسريب مواضيع البكالوريا''.




وتعجب الوزير الأسبق من تسريب ستة مواضيع، وحتى
المواضيع الاحتياطية طالها التسريب، مواضيع تهم 250 ألف مترشح، وهي مؤامرة محبوكة،
لكنها ساذجة لحد بعيد. وبعدها يقول علي بن محمد:
''قررت تقديم استقالتي في 15 جوان 1992 رغم معارضة الرئيس''.

وأسر بعدها مصدر من الرئاسة للوزير الأسبق أن وصف
المدرسة الجزائرية بـ''المنكوبة''، في خطاب الرئيس
الأصلي، لم يكن المقصود في جهاز الإعلام الآلي قبل دقائق من إذاعة الخطاب، واعتبر
أن الأمر كان مقصودا، بدليل - يقول علي بن محمد- إن الرئيس ألحّ
على عدم تحويل الوزراء إلى سفراء، لكنه ''اختارني لأن أكون سفيرا''.






المصدر :المسيلة: س. الطيب
2010-06-27





الخبر اليومي:


http://www.elkhabar.com/quotidien/?ida=213446&idc=55










avatar
medsat

عدد الرسائل : 2513
العمر : 44
العمل/الترفيه : الانترنيت
المزاج : متغيير
نقاط : 3246
تاريخ التسجيل : 18/02/2008

رد: فضيحة تسريب أسئلة البكالوريا 1992

مُساهمة من طرف medsat في الأحد 27 يونيو 2010, 22:36

فضيحة تسريب أسئلة البكالوريا في عهده واستقالته من بعد


    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 14 ديسمبر 2017, 18:12